الطريق إلى مضايا بريف دمشق مازال مغلقا رغم تنفيذ اتفاقية "المدن الأربع"

أكدت مصادر أهلية وعسكرية اليوم الخميس، أن الطريق إلى بلدة مضايا مازال مغلقا رغم تنفيذ بند اتفاقية "المدن الأربع" (كفريا، مضايا، الفوعة، الزبداني)، المتعلق بها. و أشار ناشطون في البلدة، أن شاحنة من الخضراوات دخلت البلدة بعد خروج الراغبين والمقاتلين، ووزعت على الأهالي هناك، "اللذين لم يروون الخضار منذ سنتين تقريبا وسط فرحة كبيرة بينهم". من جانبها لفت أخرون، إلى دخول مادة الغاز وتوزيعها على أهالي مضايا فقط دون النازحين من مدينة الزبداني و أهالي بلدة بقين المجاورة، مؤكدين بأن الخضار والغاز أدخلوا مرة واحدة فقط.
وبيّن ناشطون، أن بعض الأشخاص الذي يملكون "واسطات" استطاعوا الخروج من البلدة، كما غادرها آخرون بعد دفع مبالغ مادية إلى الحواجز، دون تحديد كمية تلك المبالغ. وعن سبب التأخر في فتح الطريق، قالت مصادر محلية، أن الأمر يعود لعدم وصول "أوراق المصالحة" حتى الآن، حسبما يتداول في البلدة.

2017/04/27
387 مشاهدة
عاجل
لمتابعة أخبار نداء الإسلام: