القيادة الموحدة تجتمع وتناقش أبرز التحديات التي تهدد الغوطة وكيفية التعامل معها

أقامت القيادة الموحدة في الغوطة الشرقية يوم أمس اجتماعها الدوري بحضور القائم بأعمال القيادة الموحدة الشيخ عصام البويضاني ورئيس المجلس العسكري العقيد عمار النمر والقاضي الأول في الغوطة الشرقية الشيخ زين العابدين بن الحسين وقائد الشرطة الأخ محمود هارون بالإضافة لأبرز الفعاليات والإدارات الشرعية والطبية والإعلامية والاقتصادية والإغاثية في الغوطة وقد عرض الشيخ عصام البويضاني مستجدات الوضع العسكري في جبهات الغوطة الشرقية وشرح مجريات معركة "وتعاونوا" كما تلا القائم بأعمال القيادة الموحدة القرارات الصادرة عن القيادة، وتم شرح وضع القلمون الشرقي. كما وتمت مناقشة آخر التطورات والمستجدات السياسية.
وقد تحدث قائد الشرطة في الغوطة الشرقية عن أعمال الشرطة لضبط الأمن فيها وتحدث عن ضرورة القيام بتغطية إعلامية لأعمال الشرطة، وضرورة تفعيل رابطة الإعلاميين لضبط العمل الإعلامي، كما وأشار قائد الشرطة إلى أنه تم التنسيق مع الجهات المختصة لمنع أي تجاوزات أو مخالطات في العمل. ومن الناحية الطبية تم عرض الوضع الطبي للغوطة وخطط التعامل هجمات الأسد الكيماوية وحملات القصف المكثف. ومن الناحية الإغاثية تمت مناقشة الأعمال التي تهدف لتأمين المواد التموينية الرئيسية وخصوصاً الخبز. كما وتمت مناقشة وضع الحصار وغلاء الأسعار وتقديم رؤية للتعامل مع الوضع الراهن.
ويذكر أن القيادة الموحدة قد أنشأت في الشهر التاسع من عام 2014 وقد مرت بالعديد من المطبات والمصاعب التي أدت لتجميدها وقد عاودت فعاليات ومؤسسات الغوطة تفعيلها من جديد بسبب خطورة الوضع التي تعاني منه الغوطة والحاجة إلى جسم واحد يجمع كافة الكيانات التي تعمل في الغوطة.

2017/04/26
2639 مشاهدة
عاجل
لمتابعة أخبار نداء الإسلام: