الطيران الحربي يرتكب مجزرة في مخيم للنازحين في جدار معراته..وحملة قصف مكثفة على ريف ادلب

شن الطيران الحربي بعد ظهر اليوم الأربعاء غارات جوية استهدف فيها أطراف مخيم جدار معراته في بلدة تلمنس جنوبي بلدة الغدفة في ريف معرة النعمان، ما أسفر عن سقوط عدد من الشهداء معظمهم أطفال وعدد من الجرحى بعضهم بحال خطرة مايرجح ارتفاع عددهم، ولم ترد معلومات دقيقة عن عدد الشهداء حسب ماأفاد ناشطون.
كما استهدف الطيران الحربي بصواريخ مظلية منطقة المقالع على أطراف مدينة معرة النعمان في ريف ادلب ماتسبب بأضرار مادية، واستهدف أيضا بغارات أخرى أطراف بلدة الجانودية شمال جسر الشغور في الريف الغربي، وأطراف بلدة تلمنس في ريف ادلب الجنوبي دون تسجيل إصابات.
كما واستهدف الطيران الروسي بالصواريخ الفراغية بعد منتصف الليل، منازل المدنيين في قرية بسنقول قرب مدينة أريحا، ما أدى لاستشهاد 9 مدنيين وجرح 77 آخرين، وعملت فرق الدفاع على إسعاف المصابين، وانتشال الجثث من تحت الأنقاض. وشنت طائرة روسية غارات جوية بالقنابل العنقودية على قرية معرشورين قرب مدينة معرة النعمان بريف ادلب الشرقي، أدت لاستشهاد مدني وجرح آخرين.
وألقت طائرتان مروحيتان للأسد عدة براميل متفجرة على محيط قرية ركايا سجنة بريف إدلب الجنوبي، خلفت أضراراً مادية كبيرة في الممتلكات، تزامناً مع قصف طال معرزيتا، وخان شيخون، ومرعناز، واقتصرت الأضرار على الماديات.
و ألقى الطيران المروحي ٤ براميل متفجرة على مشفى بلدة الركيا جنوب إدلب، ما أدى إلى خروجه عن الخدمة.
وأفاد ناشطون أن مشفى بلدة الركيا هو المرفق الطبي السابع الذي يخرج عن الخدمة في محافظة إدلب هذا الشهر جراء الغارات الروسية.
وألقت طائرات الأسد الحربية، تزامناً مع غاراتها، منشورات تطالب المدنيين، بالإبتعاد عن مقرات “جبهة النصرة”، والتعاون مع عصابته للقضاء عليها حسب زعمها.

2017/04/26
16 مشاهدة
عاجل
لمتابعة أخبار نداء الإسلام: