اشتباكات بعدة مناطق بحماة وأنباء عن إصابة قائد غرفة عمليات قوات الأسد بطيبة الإمام

تمكنت كتائب الثوار من التصدي لمحاولة قوات الأسد التقدم من جهة بلدة طيبة الإمام باتجاه بلدة البويضة في ريف حماة الشمالي، حيث جرت اشتباكات بين الطرفين أسفرت عن سقوط حوالي 20 قتيلا لقوات الأسد وإصابة آخرين.
في الأثناء، دارت اشتباكات اليوم السبت، بين الثوار وقوات الأسد التي تحاول التقدم نحو بلدتي سنسحر وبطيش جنوب بلدة حلفايا في الريف الشمالي، حيث سجل تدمير دبابتين وراجمة صواريخ ومقتل عدة عناصر لقوات الأسد، فيما دمّر الثوار دبابة ثالثة في رحبة خطاب في الريف الشمالي الغربي بصاروخ موجه وقتلوا طاقمها.
في حين أعلنت صفحات موالية عن إصابة قائد غرفة عمليات قوات الأسد في طيبة الإمام العقيد فراس الرز إثر قذيفة صاروخية أطلقها الثوار.
في السياق ذاته، استهدف الثوار تحصينات لقوات الأسد في بلدة صوران شمال حماة بقذائف المدفعية الثقيلة، محققين إصابات.مباشرة.
وأفاد ناشطون أن قوات الأسد استعانت أثناء عملية التقدم في ريف حماة بسرب من الطائرات الحربية الروسية، إضافة إلى 4 طائرات حربية و5 مروحيات تابعة لقوات الأسد، حيث تم استهداف المنطقة بمختلف أنواع الصواريخ الارتجاجية والفراغية والمظلية والبراميل المتفجرة والقنابل العنقودية.
إلى ذلك، قامت قوات الأسد المتمركزة في جبل زين العابدين باستهداف بلدة اللطامنة في الريف الشمالي بعشرات قذائف المدفعية، ما خلف دمارا في منازل المدنيين.

2017/04/22
مشاهدتين
عاجل
لمتابعة أخبار نداء الإسلام: