الإجرام الروسي يتواصل... مجزرة في إدلب..ضحاياها أطفال

شن الطيران الحربي الروسي عدة غارات على بلدة معرة حرمة في ريف إدلب الجنوبي، الأمر الذي أدى إلى استشهاد تسعة أطفال وامرأة ووقوع عشرات الإصابات في صفوف المدنيين، بينما تستمر فرق الدفاع المدني بالبحث عن ناجين من تحت الأنقاض. كما تعرضت مدينتا جسر الشغور وأريحا غربي إدلب وبلدة تل عادة جنوبها، لغارات من قبل طيران الأسد الحربي، ما أوقع جرحى من المدنيين. من جهة أخرى، انفجرت عبوة ناسفة مجهولة المصدر على طريق سراقب – أريحا غرب إدلب، ما تسبب بأضرار مادية.

2017/04/18
مشاهدة واحدة
عاجل
لمتابعة أخبار نداء الإسلام: