هجوم عنيف على جبهات حلب الغربية.. والثوار يتصدون بكل قوة

شنت قوات الأسد مدعومة بالميليشيات الشيعية ، هجوماً على مواقع الثوار غربي مدينة حلب، وسط قصف جوي ومدفعي عنيف استهدف المنطقة، في محاولة لقوات الأسد للتقدم في المنطقة والسيطرة على عدة نقاط يتمركز فيها الثوار. وتركزت الاشتباكات بين الطرفين على محاور جبل شويحنة والفاميلي هاوس وجمعية الزهراء، حيث تصدى الثوار لمحاولة التقدم، وتمكنوا من قتل أكثر من خمسة عشر عنصراً وجرح العديد منهم، واحباط الهجوم. وبالتزامن مع الاشتباكات شن الطيران الحربي الروسي عشرات الغارات الجوية على بلدات ريف حلب الغربي ومناطق الاشتباك في الفاميلي هاوس وشويحنة والراشدين وعلى مدن الأتارب وأورم الكبرى ودارة عزة وبلدات كفر داعل وكفرناها والمنصورة وخان العسل بالريف الغربي ترافقت مع قصف مدفعي وصاروخي.
كما تعرضت مدن كفرحمرة وتعرضت مدينة عندان وبلدتي معارة الأرتيق والليرمون بالريف الشمالي لغارات جوية وقصف مدفعي عنيف، وفي الريف الجنوبي أغار الطيران أيضا على بلدة خان طومان. وأدى القصف العنيف والمكثف لسقوط خمسة شهداء في أورم الكبرى والعديد من الجرحى في باقي المدن والبلدات المستهدفة

2017/04/18
مشاهدة واحدة
عاجل
لمتابعة أخبار نداء الإسلام: