طيران الاحتلال الأسدي والروسي بخرج مشفى قرية شنان عن الخدمة

استهدفت الطائرات الحربية التابعة للأسد وحليفته روسيا اليوم الإثنين بعدة غارات جوية بالصواريخ الفراغية والقنابل العنقودية المحرمة دولياً مدن وبلدات في ريف إدلب.

في إطار حملة التصعيد المستمرة على محافظة إدلب فقد استهدفت الطائرات الحربية التابعة للأسد وحليفته روسيا بـ3 غارات جوية بالصواريخ الفراغية والقنابل العنقودية المحرمة دولياً مشفى قرية شنان بجبل الزاوية في ريف إدلب أدى إلى تدمير المشفى وإخراجه بشكل كامل عن الخدمة إضافة إلى إصابة 5 أشخاص من كادر المشفى بجروح خفيفة.

وفي ذات السياق استهدفت طائرات أخرى بغارة جوية محيط مدينة سراقب في ريف إدلب الشرقي اقتصرت أضرارها على الماديات.
كما شهدت قريتي تل – مرديخ ومعرة دبسي غارتين جويتين واقتصرت أضرارها على الماديات.

وبالانتقال إلى ريف إدلب الجنوبي، تسببت غارتان بالصواريخ الفراغية والقنابل العنقودية على بلدة التمانعة بأضرار كبيرة في ممتلكات المدنيين دون أنباء عن إصابات

منذ 3 أيام
21 مشاهدة
عاجل
لمتابعة أخبار نداء الإسلام: