اعتراف عصابة الأسد ب[ثمان وأربعين] مليار ليرة سورية قيمة أضرار الكهرباء بريف حلب الشرقي:

اعترفت عصابة الأسد يوم أمس الاثنين عن حجم الخسائر التي لحقت بقطاع وزارة الكهرباء في المناطق الشرقية لمدينة حلب على مدى الأعوام الخمسة الماضية لقصف كبير من قبل الطيران المروحي والحربي وقذائف المدفعية إضافة للقنابل العنقودية والارتجاجية وصواريخ الفيل وانتهى بالصواريخ الروسية شديدة الانفجار، ما أدى لتدمير ثمانين بالمئة من البنية التحتية من مشافٍ ومدارس ومحطات مياه ومراكز تحويل وشبكات توتر منخفض وصولًا إلى تدمير قنوات الصرف الصحي، وقد وصلت حجم الخسائر في قطاع الكهرباء إلى ثمان وأربعين مليار ليرة سورية أي ما يعادل أكثر من تسعين مليون دولاراً، وتجدر الإشارة إلى أن إحدى الشركات الروسية والمتخصصة بأعمال الكهرباء قد قدمت عرضًا لقوات الأسد بتركيب عشر مجموعات توليد بخارية بطاقةٍ بلغت "مئتين وخمسين ميغا واط" داخل المحطة الحرارية بريف حلب الشرقي.

2017/04/11
16 مشاهدة
عاجل
لمتابعة أخبار نداء الإسلام: