خسائر كبيرة لقوات الأسد على أيدي الثوار في ريف حماة الشمالي

تمكن الثوار، اليوم الأحد، من التصدي لقوات الأسد المدعومة بالميليشيات الطائفية التي حاولت التقدم باتجاه مدينة حلفايا في ريف حماة الشمالي .

وقال ناشطون إن اشتباكات عنيفة اندلعت على جبهتي سنسحر وبطيش جنوبي حلفايا، وأسفرت عن مقتل وجرح العشرات من عناصر قوات الأسد والميليشيات الموالية له، وتدمير دبابة تابعة لها.

وأضاف الناشطون أن الثوار استطاعوا خلال مواجهات مماثلة في محيط تل الصفوح تدمير دبابة بعد استهدافها بصاروخ مضاد للدروع من نوع “تاو”، وعطب عربة “بي إم بي”.

كما ذكر الناشطون أن الثوار استهدفوا قوات الأسد المتواجدة في رحبة خطاب بقذائف الهاون والمدفعية، ما أدى إلى مقتل وجرح عدد من عناصرها، وتدمير مدفع “37 مم”.

من جهة أخرى، أفاد الناشطون بسقوط جرحى في صفوف المدنيين جراء غارات جوية شنها طيران الأسد وحليفه الروسي على مدن كفرزيتا واللطامنة وصوران وبلدة معردس.

2017/04/09
مشاهدة واحدة
عاجل
لمتابعة أخبار نداء الإسلام: