استشهاد سبعة أطفال بحي برزة بقصف لقوات الأسد رداً على خسائره في المنطقة

جددت قوات الأسد قصفها للأحياء السكنية في حي برزة شرق العاصمة دمشق مستهدفة مدرسة في الحي مخلفة شهداء وجرحى من الأطفال وتضرر في البناء.
وفي التفاصيل استهدفت قوات الأسد بالمدفعية الثقيلة مدرسة سبعة نيسان في حي برزة شرق مدينة دمشق أثناء الدوام متسببة باستشهاد سبعة أطفال في حصيلة أولية وإصابة آخرين حالة بعضهم حرجة تم نقلهم إلى النقاط الطبية لتلقي العلاج. بالتزامن مع الاشتباكات الدائرة بين الثوار وقوات الأسد على جبهة شارع الحافظ في الحي في محاولة من الأسد وبدعم من الميليشيات الموالية له التقدم، واستطاع خلالها الثوار تدمير دبابة لقوات الأسد وتحقيق إصابات مباشرة في صفوفها، فيما استهدف الثوار بمدفع B9 حاجزاً لقوات الأسد على جبهة مدينة زملكا في الغوطة دون انباء عن حجم الخسائر. إلى ذلك جددت قوات الأسد استهداف الأحياء السكنية في حي القابون المجاور لحي برزة بخمسة صواريخ أرض-أرض تسبب بدمار كبير في المنطقة، حيث تتعرض أحياء شرق العاصمة برزة والقابون وتشرين لحملة عسكرية منذ أسابيع تمكنت خلالها قوات الأسد من قطع جميع الطرق باتجاه برزة باستثناء طريق واحد مرصود نارياً قامت خلالها قوات الأسد برفع السواتر الترابية وعززت وجودها على الحواجز العسكرية المحيطة به في محاولة منها لعزل الحي عن محيطه وإجباره على الاستسلام. وقال ناشطون أن هدف قوات الأسد من الحصار وتجويع الحي وفصله عن حيي القابون وتشرين المجاورين هو جر الأهالي إلى القبول باتفاق تسوية يضمن له السيطرة التامة على الحي ومحيطه وإخراج فصائل الثوار نهائياً من المنطقة واستكمال استراتيجية المتمثلة بانهاء أي وجود عسكري للثوار في محيط العاصمة

2017/04/06
مشاهدة واحدة
عاجل
لمتابعة أخبار نداء الإسلام: