تركيا تغلق سفارة هولندا والاخيرة تصف القرار "بالمجنون"

تشهد كل من تركيا وهولنا حالياً أزمة دبلوماسية متصاعدة بوتيرة عالية، حيث تصاعدت حدة التوتر بين أنقرة ولاهاي السبت بعد أن قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن منع السلطات الهولندية لهبوط طائرة وزير خارجيته مولود تشاوش أوغلو يذكر بممارسات "النازية"، واعتبر رئيس الوزراء الهولندي مارك روته هذه التصريحات "مجنونة وغير لائقة"، وإثر ذلك قامت تركيا بإغلاق السفارة الهولندية في أنقرة وقنصليتها في إسطنبول.
وفي وقت سابق بعد ذلك الإجراء من قبل السلطات الهولندية، قالت وزارة الخارجية التركية، إنها لا ترغب في عودة السفير الهولندي إلى أنقرة "لبعض الوقت".
وأضافت الوزارة في بيان: "لا نريد عودة السفير الهولندي، وهو حاليا في عطلة، لبعض الوقت. تم الشرح لنظرائنا أن هذا القرار الخطير ضد تركيا والجالية التركية في هولندا سيتسبب في مشكلات خطيرة دبلوماسيا وسياسيا واقتصاديا وفي مجالات أخرى."
وأشارت إلى أنه تم إغلاق السفارة الهولندية فى أنقرة والقنصلية فى مدينة إسطنبول، وأغلقت أيضا مقرات إقامة السفير الهولندي والقائم بالأعمال والقنصل العام، وسط تصاعد الخلاف بين البلدين بشأن الحملات السياسية لتركيا في أوروبا.
وفي آخر المستجدات خرجت مظاهرة للجالية التركية في روتردام أمام مقر السفارة التركية وقد ندد المتظاهرون خلالها بإجرائات هولندا التعسفية، وقد قامت قوات الأمت بتفريق المظاهرة بالقوة، مما يدفع الوضع للتصعيد أكثر دون معرفة الحد التي ستصل إليه.

2017/03/12
4 مشاهدات
عاجل
لمتابعة أخبار نداء الإسلام: