أهالي سيناء.. بين مدقة الطغاة وسندانِ الغلاة

يعاني أهالي سيناء، وتحديداً في مدينتي الشيخ زويد ورفح، بشكلٍ يومي جرّاء المواجهات الجارية بين الجيش المصري من جهة، ومسلّحي تنظيم ولاية سيناء ، والذي يوالي تنظيم داعش ، من جهة ثانية، حيث يعاني الاهالي من جور السلطان المتمثل بعبد الفتاح السيسي الذي وصل الى الحكم بعد انقلابه على محمد مرسي بينما يقعون فريسةً لغلو الدواعش واضهادهم لهم بين الحين والآخر , فهم ضحايا لهذه المواجهات التي لا يكترث لهم فيها أحد
وبالنسبة لتنظيم ولاية سيناء المسلح الموالي لداعش كما أسلفنا ، فيستغل معاناة الأهالي لاستمالتهم، أو على الأقل ليضمن حيادهم وعدم استقطابهم من قبل الجيش، بحيث يقوم بتوزيع بعض المواد الغذائية على أهالي سيناء، والتي تدور حولها تساؤلات عن كيفية جلبها من قبل عناصر التنظيم ، على الرغم من فرض الجيش المصري حصاراً عليهم، ومنع إدخال السيارات المحملة بالمواد الغذائية إلى الشيخ زويد ورفح، وهو التكتيك الذي دفع الاهالي الى الغضب ووصف ذلك بالانتقام منهم عبر التجويع لمجرَّدِ عدم مشاركتهم في الحرب على التنظيم المسلّح.
لكن الواقع يقول إنَّ سياسة الجيش هذه هي ردة فعل ضدَّ التنظيم المسلح؛ فتنظيم ولاية سيناء اعتمد سياسة تجويع الجيش المصري عبر استهداف الخطوط التي تُمده بالمواد الغذائية والمياه، وحذر التنظيم أهالي سيناء من التعاون مع الجيش المصري بأي طريقةٍ كانت.
كما ويصعِّد الجيش المصري في سياسة حصاره ويضيق الخناق على الاهالي بشكلٍ عام ، فيلجاُ إلى منع تواجد سيارات جمع القمامة وسيارات المياه في الشيخ زويد ورفح ...
وبفعل هذه السياسة، تكدَّست أكوام القمامة في شوارع الشيخ زويد بشكل كبير, وسبّبت سياسة الجيش المصري حالة من الاستياء الشديد بين الأهالي، والتي قام باستغلالها تنظيم ولاية سيناء.
وقالت مصادر قبلية في سيناء، فضلت عدم نشر اسمها، إن الأهالي يعتقدون أن ما يقوم به الجيش المصري ما هو إلا نوع من العقاب لعدم مساعدة الأهالي له في الحرب على التنظيم المسلّح .
وأضافت مصادر لوكالات الانباء" أن "أهالي سيناء، خصوصاً المقيمين في الشيخ زويد ورفح، يعانون بشدة من انقطاع الكهرباء يومياً وخطوط الاتصالات وعدم وصول سيارات المياه .
وحذّرت من أنه لو حدثت أزمة صحية لأحد الأهالي لن يتمكنوا من نقله إلى المستشفى في ظل الحظر إلا من خلال سيارات الإسعاف، ولكن المشكلة الاساسية هي انعدام الشبكات التي تعمل للإبلاغ . ولفتت تلك المصادر إلى أن الأوضاع المعيشية في سيناء باتت مرهقة جداً وسيئة للغاية.

2017/03/09
مشاهدة واحدة
عاجل
لمتابعة أخبار نداء الإسلام: